وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

16.09.2019

التوقيع على "بيان خوقند لتطوير الفن التطبيقي الشعبي والحرفية"

التوقيع على "بيان خوقند لتطوير الفن التطبيقي الشعبي والحرفية" استضافت مدينة خوقند فعاليات مهرجان الحرف الدولي الأول حيث شارك مندوبو أكثر من 100 دولة.

وتمتع الضيوف بمعرض المصنوعات الحرفية للمهرة الأوزبك والأجانب.

وشارك 36 عالما وباحثا من 26 دولة في فعاليات المؤتمر العلمي والتطبيقي الدولي بعنوان "الحرفية وآفاق تطوير الفن التطبيقي الشعبي".

ووقعت في ختام مهرجان الحرف الدولي الأول على "بيان خوقند لتطوير الفن التطبيقي الشعبي والحرفية".

وتم منح لقب "مدينة الحرفيين العالمية" لمدينة خوقند وذلك بموجب قرار المجلس الحرفي العالمي.

وأسس لقب "مدينة الحرفيين العالمية" بعام 2014 وحتى الآن 36 مدينة حازت على هذا اللقب ودخلت مدينة خوقند هذه القائمة كالمدينة الأولى من الدول الأعضاء في رابطة الدول المستقلة.

وشارك أكثر من 200 حرفي من 76 دولة وأكثر من 1100 حرفي من أوزبكستان في المسابقة ضمن مهرجان الحرف الدولي الأول.

وأحرز الحرفي الأوزبكي محمد علي يونسوف المركز الأول (حجم الجائزة 7000 دولار أمريكي) في المنافسات للحصول على لقب "أحسن الحرفي" وجاء الحرفي الهندي سفيان كاتري المركز الثاني (5000 دولار أمريكي) والحرفي الأوزبكي عليشير نزرولائيف المركز الثالث (3000 دولار أمريكي).

كما تم تحديد الفائزين بألقاب "أحسن الحرفي الشاب" و"أحسن المدرسة الحرفية" و"مندوب أقدم سلالات الحرفيين" و"حرفي أعاد نوع المصنوعات الحرفية القديمة" من بينهم مندوبي إيران وطاجيكستان وكازاخستان.

وأعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان عن إقامة مهرجان الحرف الدولي الثاني بعام 2021 وأعربت لمسئولي منظمة اليونسكو والمجلس الحرفي العالمي والحرفيين المحليين والأجانب والفرق الفنية عن شكرها الخالص على المساعدة في تنظيم وإجراء المهرجان الحرف الدولي. 

11 122
وكالة أنباء أوزبكستان، سياره شائيفا، تصوير لمقيمجان قادروف